الثقافة الشخصية للداعية 2-2

2009/11/29 at 12:30 مساءً أضف تعليق

أنواع الثقافة :
1)ثقافة تخصصية (مستمرة) :
و هي أن تقرأ و تطالع و تناقش في فنٍ ما قد تخصصت به و ما يتعلق به من مواضيع بشكل مستمر و منظم ، فتقرأ مثلاً كل شهر كتابا فيه و لا بأس إن كان الكتاب كبيراً نسبيا أن تقرأه في شهرين كحد أقصى إذا أردت الإتقان في تخصصك .

2)الثقافة التنوعية (مستمرة):
و هي أن تقرأ و تطالع في العديد من العلوم و الثقافات المتنوعة بالقدر الكافي لفهم أصول العلوم ، و التعامل مع ما يحيط به .
حيث يخصّص المثقف لنفسه أوقاتا متنوعة لقراءة عدد من الكتب في مجالات مختلفة .

3)الثقافة المرحلية (مؤقتة):
و هي أن يقرأ و يطالع و يناقش في موضوع محدد تدعو الحاجة إليه ، كإحاطة شاملة إما بجمع معلومات مركّزة عن حدث معين، أو إعداد بحث ما . (كالحوثيين مثلا)
و هذا النوع من الثقافة بحاجة إلى إطلاع شمولي واسع في الحدث أو الموضوع المثار ، فيتطلب مطالعة العديد من وسائل الإعلام المختلفة ( برامج فضائية – مقالات صحفية – تحقيقات – انترنت – حوارات – منتديات – .. ) كما أنه بحاجة إلى مناقشة ثقافية حتى ينضج الموضوع و تكتمل الصورة ، و يختلف وقت القراءة لمثل هذا النوع من الثقافة بحسب الموضوع و الحدث و الظروف .

آثار نقص البناء الثقافي :
1.نقص الثقة بالنفس .
2.عدم القدرة على فهم الواقع و استقراء المستقبل .
3.السقوط في مصيدة الاختراق الفكري ، مما يبلبل الأمة .
4.الوقوع في الحيرة الفكرية و التناقضات في الرؤى الشخصية.
5.العجز عن وضع الحلول للمشكلات الشخصية و العامة .

من ثمار البناء الثقافي :
1-رسم معالم الشخصية و وضوح الهوية .
2-تعزيز الثقة بالنفس و المكانة الاجتماعية .
3-النظر إلى الواقع و الأحداث بعين واعية ، ناقدة مطالبة للحق .
4-السير في الدنيا عن بينة و بصيرة .
5-الاستفادة من كل الفرص المتاحة للتطوير و البناء الذاتي .
6-الدعوة إلى الله بالحكمة و الموعظة الحسنة .

معالم مهمة للثقافة :
أنها عملية شاقة تحتاج منا إلى مجاهدة و صبر و مثابرة .
أنها الرافد الأساسي في الحكم على الأشياء و في اختيار أسلوب الحياة .

نقاط عملية لتكوين ثقافة أصيلة :
1-تكوين بناء شرعي قوي (عقيدة – فقه – حديث – مصطلح –  أصول فقه – علوم القرآن – مقدمات في العلوم الشرعية بشكل عام .. ) . لماذا ؟
أ‌-لأن مادة الداعية أصلاً هي ( قال الله تعالى –  قال رسوله صلى الله عليه و سلم)  و لذلك فإن عبارة بعض المعاصرين (نحن دعاة لا فقهاء) خاطئة !
ب‌-قد تحتاج في معرض حديثك و وعظك للناس من إجابة أسئلتهم ذات الطابع الفقهي .
ج-تعبيد الناس لله تعالى لا يتم إلا بمعرفة المعبود حق المعرفة و معرفة العبادة الصحيحة حق المعرفة .
د-مهمة الداعية نقض الدعوات الباطلة ، المتعارضة مع الإسلام و لا يمكن له ذلك إلا إذا عرف أوجه التعارض بين تلك الدعوات و الإسلام .
2-معرفة مقاصد الشريعة .
3-مطالعة اللغة ( نحو – أدب – بلاغة – ..)
4-حفظ أبيات و مختارات من الشعر .
5-أن يكون لديك برنامج خاص لمتابعة مشاكل العالم الإسلامي .
6-الإطلاع على التراث الدعوي (الراشد – الشويخ – ..)
7-الاشتراك في مجلة شهرية ( البيان– الإسلام اليوم – المجتمع ..)
8-متابعة يومية لأخبار الصحف و مواقع النت ( المختصر- ..)
9-متابعة برامج تخصصية ( العنف في الغرب – ملفات .. )
10-القراءة التأملية في القرآن و التاريخ .
11-القراءة في كتب التزكية لترقيق القلوب .
12-تنظيم و إدارة الوقت .
13-حضور دورة تطويرية على الأقل كل عام .

من المراجع :
– كيف تبني ثقافتك ؟، علي العمري
–  مقدمات للنهوض بالعمل الدعوي ، عبد الكريم بكار
– بناء الثقافة ، يوسف القرضاوي
بالإضافة إلى بعض المقالات الأخرى

Advertisements

Entry filed under: دعوة.

الثقافة الشخصية للداعية 1-2 فيديو: حلم كيوي!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Trackback this post  |  Subscribe to the comments via RSS Feed


لافتة

(علينا أن نجاهد لتحرير أنفسنا من أنفسنا بكل وسيلة ممكنة، لا أن نترك النفس الأمارة بالسوء تهوي بنا إلى قيعان سحيقة من الهمّ و الغمّ و الحزن. إن الحياة تستدعي الإقدام، و بناء صروح الأمل دون التفاتة إلى الوراء إلا للعبرة) نوال السباعي

الاشتراك في خدمة RSS

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذه المدونة وتلقي رسائل بالمواضيع الجديدة لهذه المدونة عن طريق البريد الإلكتروني.
سوف تصلك رسالة لتفعيل اشتراكك

انضم 22 متابعون آخرين

التصنيفات


%d مدونون معجبون بهذه: